من نحن؟

جمعية خيرية متخصصة بكفالة الأيتام وأمهاتهم ومن هم في حكمهم.
تأسست بتاريخ 06-أيلول-2013 برقم ترخيص 062-215-34 في تركيا / اسطنبول.
نظرا لما آل إليه الوضع في سوريا واتساع شريحة الأيتام، وحيث أن كفالة الأيتام هي من المشاريع المهمة في بناء المجتمع بناءً سليماً، الأمر الذي يجعل لها الأهمية والأولولية في مجال الرعاية الإجتماعية، وذلك باهتمامها بشريحة مهمة في المجتمع وهم الأطفال الأيتام حيث توفر لهم مختلف أنواع الرعاية التي تحفظ لهم حياة كريمة صالحة في اطار تربوي سليم وصحيح.

رسالتنا

  • تربية وتنشئة اليتيم ليكون رجل المستقبل الذي يعتمد على ذاته وبخدم مجتمعه من خلال ما نقدمه من الرعاية التربوية والثقافية والتنموية.
  • تخفيف معاناة الأرامل والأيتام وتوفير موارد ثابتة تضمن الحياة الكريمة والميسورة لهم في ظل الظروف الراهنة

الرؤية

الجمعية الأولى تخصصاً في كفالة الأيتام ورعايتهم على مستوى سوريا.

قيمنا

  • الشفافية.
  • الإيثار.
  • المرونة والإلتزام.
  • العمل بروح الفريق.
  • العدل والمساواة.
  • مصلحة اليتيم بوصلتنا بعد مرضاة الله.
  • الصدق والأمانة.

أهدافنا

  • تقديم الإرشاد الأسري.
  • الإيواء السكني.
  • المساعدات المالية والعينية للأسر التي ليس لها عائل.

جارت على أوطاننا الأيام

جارت على أَوطانِنَا الأيَّامُ
فَتَكاثَرت في شَامِنا الأَيتام
و اسودَّت الدنيا بوجه صِغَارِنَا
فقدوا الحنان و ماتت الأحلام
لا أمَّ تَمسحُ دَمْعَهُم و جِرَاحَهُم
بالحُبِّ علَّ جِراحَهم تلتام
فقدوا الأب الحاني و حصن حياتهم
غاب الضِّياء و خَيَّم الإِظلام
سيفوز من يرعى اليتيم بجنةٍ
عِند الإله يناله الإكرام

يا دوحة العمري أينعَ جُهدكم
يغفو اليتيم بروضكم و ينام
بوركتمُ فَعَلَى يَديكم تنتهي
كلُّ الجراح و يختفي الإِيلام
يا وَاحَةَ العُمَرِيِّ يا أصل الوفا
لكِ في الفؤادِ تحيةٌ و سلام

مهداة لجمعية العمري لكفالة الأيتام
من الشاعر محمد أحمد العلي
جمعية العمري لكفالة الأيتام © 2021
blazor-error-ui blazor-error-ui.Reload X